A la une

Post Top Ad

Post Top Ad

jeudi, avril 23, 2020

Le Maroc lance une application pour attraper les contrevenants d'urgence sanitaire



يواصل المغرب جهوده الكبيرة لمواجهة تداعيات انتشار وباء فيروس كورونا المستجد على جميع الأصعدة، و يبدو أن التكنولوجيا أصبحت أحد المرتكزات الأساسية التي تعتمد عليها السلطات المغربية في مواجهة كورونا، و بعد تطبيق تتبع العدوى فإن التقارير تشير إلى أن المغرب يستعد لإطلاق تطبيق آخر لمراقبة و ضبط مخالفي حالة الطوارئ الصحية.

موقع Media24 نقلا عن مصادره الخاصة فإن المغرب يتسعد لإطلاق تطبيق لتتبع حالات الإصابة بفيروس كورونا على غرار ما قامت به عدد من الدول في العالم، كالصين و كوريا الجنوبية و المملكة المتحدة و سنغافورة، و أن هذا التتطبيق سيكون جاهزا مع نهاية شهر أبريل الحالي، على أن يتم إطلاقه رسميا في فاتح ماي، حيث سيمكن من بتسهيل تتبع حالات الإصابة بفيروس كورونا بالإضافة إلى ضمان الاستخدام الأفضل للموارد الموجودة من خلال تركيز الاختبارات على السكان المعرضين لخطورة عالية أو الذين كانوا على اتصال بالحالات المؤكدة ثم  التحضير للتطهير من خلال مراقبة السكان خلال هذه المرحلة من أجل عزل الحالات الجديدة بسرعة وتجنب تفشي الأمراض المحلية الجديدة.

أما هذه المرة فإن وكالة الأناضول قد أشارت في تقرير جديد إلى أن السلطات المغربية أطلقت تطبيقا جديدا يهدف إلى من التنقلات غير الضرورية للمواطنين و ضبط المخالفين لحالة الطوارئ الصحية التي دخلتها البلاد في 20 مارس الماضي، و أشارت الأناضول نقلا عن المديرية العامة للأمن الوطني أن "التطبيق يمكن رجال الأمن بمختلف نقاط المراقبة من ضبط وتتبع حركة تنقلات المواطنين، ضمن جهودها وحرصها الدائم على ضمان احترام مقتضيات حالة الطوارئ الصحية المعمول بها في المملكة (منذ 20 مارس/ آذار الماضي)، وتم تمديدها إلى 20 مايو (أيار) المقبل".

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Post Top Ad